الصحة تحذر من دمج المشروبات والعصائر مع هذة الأدوية عند تناولها

الصحة تحذر من دمج المشروبات والعصائر مع هذة الأدوية عند تناولها
الصحة تحذر من دمج المشروبات والعصائر مع هذة الأدوية عند تناولها

في الطب والصيدلة، تتردد النصائح بأهمية تناول الأدوية بالطريقة الصحيحة لضمان فعاليتها وتجنب الآثار الجانبية غير المرغوب فيها. ومن بين هذه النصائح، يبرز توجيه مهم يؤكده الدكتور أندريه دوروخوف، الأستاذ المشارك في قسم الكيمياء العضوية بالجامعة الروسية للعلوم التقنية، وهو ضرورة تناول الأدوية مع الماء فقط.

تأثير المشروبات الأخرى على فعالية الأدوية

يشير دوروخوف إلى أن تناول الأدوية مع ماء بدرجة حرارة الغرفة هو الخيار الأمثل لأن المشروبات الأخرى قد تتداخل مع عمل الدواء، مما يؤثر سلبًا على الصحة. فالشاي والقهوة، مثلاً، يحتويان على الكافيين والتانين الذي يمكن أن يعيق امتصاص بعض الأدوية في الدم، مما يجعل الدواء يخرج من الجسم دون أن يؤدي وظيفته.

وبالحديث عن عصائر الفواكه مثل الغريب فروت، الأناناس، والعنب، يبين دوروخوف أنها يمكن أن تؤثر بشكل كبير على مستويات ضغط الدم عند تناول بعض الأدوية، خاصة المنشطات النفسية. كما أن عصير الطماطم يقلل من فعالية بعض المضادات الحيوية، والمشروبات الغازية تؤدي إلى تهيج بطانة المعدة وتقليل فعالية الدواء.

لماذا يعتبر الحليب خيارًا غير موفق لتناول الأدوية؟

يوضح دوروخوف أن الحليب، على الرغم من فوائده الغذائية، لا يعد خيارًا جيدًا لتناول الأدوية معه. السبب وراء ذلك هو قدرته على منع امتصاص مجموعة متنوعة من الأدوية، بما في ذلك مضادات الحيوية، الأدوية المضادة للالتهابات غير الستيرويدية، الأوميبرازول، وأدوية الغدة الدرقية.

close