كيفية أداء صلاة التهجد؟ إرشادات هامة لصلاة مقبولة ان شاء الله

كيفية أداء صلاة التهجد؟ إرشادات هامة لصلاة مقبولة ان شاء الله
كيفية أداء صلاة التهجد؟ تفسير وتوجيهات من وزارة الأوقاف

في ليالي السكون والهدوء، حيث يغفو العالم ويستريح، يجد المؤمنون في صلاة التهجد طريقاً للقرب من الخالق، وسيلة لتنقية القلب وتسكين النفس. تُعد صلاة التهجد من السُنن المؤكدة التي أوضحت وزارة الأوقاف في المملكة العربية السعودية طريقة أدائها استنادًا إلى كتب التشريعات الإسلامية، لتكون بذلك مصباحًا ينير درب المصلين الراغبين في إحياء لياليهم بالعبادة والتقرب إلى الله.

تعلم كيفية أداء صلاة التهجد

صلاة التهجد، ببساطتها وعمقها، تبدأ بركعتين متتاليتين، كل ركعة تتبعها أخرى ثم التسليم، ليستشعر المصلي بروحانية اللحظة وينغمس في عبادته بعد ذلك، يستمر المصلي في أداء ركعتين متتاليتين جديدتين ثم يسلم، وهكذا دواليك حتى يشعر بالاكتفاء من الصلاة.

الختام يكون بركعة واحدة يوتر بها المصلي، تلك الركعة التي تجسد الإخلاص والتفرد في العبادة ومن المهم التنويه إلى أن عدد ركعات صلاة التهجد قد يتفاوت من شخص لآخر، ما بين 11 إلى 13 ركعة، حسب القدرة والطاقة، مع التأكيد على أهمية عدم الزيادة عن العدد المذكور لما له من أساس في السنة النبوية.

صلاة التهجد ليست مجرد عبادة بل هي جسر يربط العبد بربه في أوقات الهدوء والسكينة، حيث يكون الدعاء أقرب للإجابة والقلب أرق للتأثر. إنها فرصة للمسلم ليعيد النظر في نفسه، يتدبر أحواله، ويسعى لتصفية قلبه وذهنه من هموم الدنيا ومشاغلها.

القراءة في صلاة التهجد

صلاة التهجد تعد من العبادات التي تقرب العبد من ربه في جوف الليل، والقراءة فيها تحمل بعدًا روحانيًا عميقًا وفقًا لآخر التوجيهات من وزارة الأوقاف السعودية، لم يرد دليل يحصر الآيات الواجب قراءتها في صلاة التهجد، سواء في السنة النبوية أو في القرآن الكريم. هذا يترك المجال مفتوحًا أمام المصلين لاختيار ما يتيسر لهم من آيات القرآن، مما يسهم في جعل كل صلاة تجربة فريدة وشخصية.

تعليمات لتلاوة القرآن خلال صلاة التهجد

  •  من المهم أن يستعيذ القلب بالله عند قراءة الآيات التي تحمل في طياتها وعيدًا، فذلك يعزز الشعور بالتقوى والخوف من الله.
  • عندما تمر بآيات التسبيح، ينبغي على القلب أن يشارك اللسان في التسبيح، لتعميق الإحساس بعظمة الخالق وتمجيده.
  •  الآيات الدالة على رحمة الله يجب أن تكون فرصة للدعاء وطلب الرحمة من الله، مما يجسد الأمل والتفاؤل في رحمة الرحمن.
  •  يوصى بترتيل القرآن بما يحفظه المصلي، لأن الترتيل يساعد على التدبر والخشوع، ويعزز من جودة العبادة.
  •  الالتزام بالخشوع والتمعن لكل حركة وكلمة في الصلاة هو أساس تحقيق الروحانية والتقرب من الله.
close