لهذا السبب الغريب هناك ثلاثة توقيتات مختلفة للفطور برمضان داخل برج خليفة! شئ عجيب

لهذا السبب الغريب هناك ثلاثة توقيتات مختلفة للفطور برمضان داخل برج خليفة! شئ عجيب
لهذا السبب الغريب هناك ثلاثة توقيتات مختلفة للفطور برمضان داخل برج خليفة! شئ عجيب

ما يحدث بالفعل لسكان برج خليفة، أطول برج في العالم، والذي يضم 160 طابقًا ويقطنه نحو 12 ألف نسمة. تشير الدراسات والملاحظات إلى أن الفارق في الارتفاع يؤدي إلى فروقات زمنية ملحوظة في رؤية الشمس، ما يعني تغييرات في أوقات الإفطار والسحور بين سكان الطوابق العليا والدنيا.

الإفطار على ارتفاعات مختلفة

يواجه سكان برج خليفة تحديًا فريدًا خلال شهر رمضان المبارك؛ فبينما يحين وقت الإفطار لدى سكان الطوابق السفلية، قد يتعين على أولئك الذين يعيشون في الأجزاء الأعلى من البرج الانتظار دقيقتين إضافيتين قبل أن يتمكنوا من كسر صيامهم. والسبب في ذلك هو أن الشمس تغرب بشكل متأخر قليلاً كلما ارتفعنا عن سطح الأرض. وفقًا لتوجيهات دائرة الشؤون الإسلامية، يُطلب من سكان الطوابق العليا تأخير إفطارهم لمدة دقيقتين إلى ثلاث دقائق بعد الأذان، بناءً على ارتفاع مكان إقامتهم.

تأثير الارتفاع على أوقات الصلاة

الأمر لا يقتصر على الإفطار والسحور فحسب، بل يمتد أيضًا إلى أوقات الصلاة، حيث يُلاحظ أن وقت أذان المغرب والعشاء يتأخر بمقدار ثلاث دقائق لسكان الطوابق التي ترتفع فوق الـ150. هذا التباين في الأوقات يعكس بوضوح تأثير الارتفاع الشاهق للبرج على الممارسات الدينية لسكانه، مؤكدًا على ضرورة التكيف مع هذه الخصوصية الجغرافية الفريدة.

close