يورو 5.. وقود ديزل وبنزين نظيفين جدد فى السعودية “التفاصيل الكاملة”

يورو 5.. وقود ديزل وبنزين نظيفين جدد فى السعودية “التفاصيل الكاملة”

كشف الخبير الاستراتيجي في مجال الطاقة، المهندس نايف الدندني، عن أهمية معيار يورو 5 في السعودية، حيث أوضح أن هذا المعيار الأوروبي للانبعاثات يعتبر المعيار الذي تم فيه اعتماد التشريعات المنظمة لنسبة الانبعاثات.

تاريخ معايير الانبعاثات

بدأت المعايير بمعيار يورو 1 الذي تم إعلانه عام 1992، وفي سبتمبر 2009 تمت الموافقة على معيار يورو 5، وتلاه معيار يورو 6 في عام 2014، ومن المتوقع الإعلان عن معيار يورو 7 في عام 2025،يفرض كل معيار نسبًا معينة من الانبعاثات على السيارات والمصنعين، مما يشمل مواد مثل أكسيد النيتروجين والهيدروكربونات الإجمالية وغيرها، وهذا يعزز الاهتمام بالسلامة البيئية والاستدامة في القطاع.

الآثار الإيجابية على البيئة ورؤية السعودية 2030

توجه السعودية نحو استخدام وقود “يورو 5” يساهم في الحفاظ على البيئة وتحقيق أهداف رؤية المملكة 2030 والسعودية الخضراء، من خلال تقليل الانبعاثات ودعم الاقتصاد الدائري للكربون وتعزيز كفاءة استهلاك الطاقة وتحفيز الابتكار في الصناعات ذات الصلة، تأتي جهود وزارة الطاقة السعودية في هذا السياق ضمن خططها الاستراتيجية لتحقيق الاستدامة البيئية والتوجه نحو الطاقة النظيفة، مما يعكس دور المملكة الريادي في مجال البيئة والطاقة على الصعيدين الوطني والدولي.

تأثير اعتماد يورو 5 على قطاع السيارات في المملكة

من المتوقع أن يؤدي اعتماد وقود “يورو 5” إلى تغييرات كبيرة في قطاع السيارات في المملكة العربية السعودية، سيتطلب ذلك من الشركات المصنعة للسيارات الالتزام بمعايير أكثر صرامة للانبعاثات، مما قد يحفزها على تطوير تكنولوجيا جديدة لتلبية هذه المتطلبات البيئية، وبالتالي، فإن هذه الخطوة قد تسهم في تحفيز الابتكار والاستثمار في الصناعات ذات الصلة، مما يعزز الاقتصاد المحلي ويعمق الاستدامة البيئية، على الرغم من الفوائد المحتملة لاعتماد معايير الانبعاثات الأكثر صرامة مثل يورو 5، فإن هناك تحديات تواجه عملية التطبيق والتنفيذ، قد تشمل هذه التحديات تكلفة تحديث وتطوير البنية التحتية لتلبية المتطلبات الجديدة، بالإضافة إلى تحديات التوعية والتدريب للمستهلكين والمشغلين في قطاع النقل، لذلك يجب أن تتبنى الحكومة والقطاع الخاص استراتيجيات شاملة للتعامل مع هذه التحديات وضمان تحقيق الاستفادة القصوى من هذه الخطوة نحو الاستدامة البيئية والتنمية المستدامة.

close